التراخيص


 

تخضع العمليات الإنشائية الحالية وعمليات التشغيل المستقبلية لمحطة براكة للطاقة النووية إلى رقابة تنظيمية شاملة وتتبع أيضًا عملية دقيقة من الموافقات والاعتماد من الهيئة الاتحادية للرقابة النووية. وتعد هيئة البيئة – أبوظبي الجهة الرقابية البيئية المسؤولة عن مراجعة واعتماد نواحي أساسية في البرنامج النووي السلمي الإماراتي.

ومنذ عام 2010، قدّمت مؤسسة الإمارات للطاقة النووية وشركاتها التابعة للهيئة الاتحادية للرقابة النووية أكثر من 55 ألف صفحة من وثائق طلبات التراخيص مثل طلبات رخصة تحضير الموقع ورخص الإنشاء ورخص التشغيل.

 المستندات التنظيمية

امتثالًا للقوانين الاتحادية، يجب على المؤسسة أن تقدّم خططًا تفصيلية وطلبات رخص دقيقة وشاملة للأنشطة الإنشائية والتشغيلية في محطة الطاقة النووية.

وتجدون في الجدول التالي لاحة بطلبات التراخيص التي قدمتها المؤسسة حتى الآن للجهات الرقابية والتنظيمية لمحطة براكة للطاقة النووية.

الرخصة

الجهة التنظيمية

تاريخ التسليم

تاريخ الموافقة والاعتماد

رخصة اختيار الموقع

الهيئة الاتحادية للرقابة النووية

فبراير 2010

فبراير 2010

التقييم الاستراتيجي البيئي

هيئة البيئة – أبوظبي

مارس 2010

 

التصريح البيئي للإنشاءات النووية

هيئة البيئة – أبوظبي

××

 

رخصة تحضير الموقع

الهيئة الاتحادية للرقابة النووية

أبريل 2010

يوليو 2010

رخصة الإنشاءات المحدودة للتصنيع

الهيئة الاتحادية للرقابة النووية

أبريل 2010

يوليو 2010

خطة الإدارة البيئية للإنشاءات النووية

هيئة البيئة – أبوظبي

أغسطس 2010

يوليو 2012

رخصة إنشاء المحطتين الأولى والثانية

الهيئة الاتحادية للرقابة النووية

ديسمبر 2010

يوليو 2012

تقييم الآثار البيئية النووية للمحطات الأربع

هيئة البيئة – أبوظبي

ديسمبر 2010

يوليو 2012

رخصة إنشاء المحطتين الثالثة والرابعة

الهيئة الاتحادية للرقابة النووية

مارس 2013

سبتمبر 2014

رخصة تشغيل المحطتين الأولى والثانية

الهيئة الاتحادية للرقابة النووية

مارس 2015

 

رخصة تشغيل المحطتين الثالثة والرابعة

الهيئة الاتحادية للرقابة النووية

مارس 2017

 

 

 

المستندات التي سلّمتها مؤسسة الإمارات للطاقة النووية للهيئة الاتحادية للرقابة النووية:

طلب رخصة اختيار الموقع: في هذا المستند، تطلب المؤسسة الحصول على التصريح لإجراء أنشطة التحليل الإقليمي وتحديد المواقع المحتملة. وتتضمن الأنشطة: فحص المواقع المحتملة وتحديد المواقع المرشحة وتقييمها وحصر الشروط والمواصفات الخاصة بالموقع ذات الصلة بالسلامة والأمن في المنشأة النووية. (اضغط هنا لقراءة رخصة اختيار الموقع)

طلب رخصة تحضير الموقع لاستيعاب محطات الطاقة النووية الأربع: في هذا المستند، تطلب المؤسسة رخصة تحضير الموقع من الهيئة الاتحادية للرقابة النووية للسماح لها ببدء أنشطة تحضير الموقع غير المرتبطة بالسلامة النووية مثل وضع الأغطية على الأنابيب وبناء الطرق الخاصة بمركبات الإنشاءات. (اضغط هنا لقراءة رخصة تحضير الموقع)

طلب رخصة الإنشاءات المحدودة لتصنيع المعدات المرتبطة بالسلامة النووية وتجميعها لاستخدمها في محطات الطاقة النووية الأربع: في هذا المستند، تطلب المؤسسة التصريح للمضي قدمًا في عمليات تصنيع عدة قطع من محطة الطاقة النووية مثل حاوية الضغط في المفاعل ومولّدات البخار وأجهزة الضغط ومضخات التبريد ومكونات أخرى. وتقع مسؤولية تصنيع هذه المكونات على عاتق شركة دوسان للصناعات الثقيلة والإنشاءات في كوريا والتي تعدّ جزءًا من اتحاد الشركات الذي تقوده الشركة الكورية للطاقة الكهربائية (كيبكو)، مع العلم بأن شركة كيبكو هي المقاول الرئيسي لمؤسسة الإمارات للطاقة النووية. (اضغط هنا لقراءة طلب رخصة الإنشاءات المحدودة للتصنيع)

طلب رخصة إنشاء المحطتين الأولى والثانية: في هذا المستند المكوّن من 9 آلاف صفحة، تطلب المؤسسة الحصول على الرخصة للمضي قدمًا في إنشاء المحطة الأولى والمحطة الثانية. (اضغط هنا لقراءة طلب رخصة إنشاء المحطتين الأولى والثانية)

طلب رخصة إنشاء المحطتين الثالثة والرابعة: في هذا المستند المكوّن من 10 آلاف صفحة، تطلب المؤسسة الحصول على الرخصة للمضي قدمًا في إنشاء المحطة الثالثة والمحطة الرابعة. (اضغط هنا لقراءة طلب رخصة إنشاء المحطتين الثالثة والرابعة)

طلب رخصة تشغيل المحطتين الأولى والثانية: في هذا المستند المكوّن من 15 ألف صفحة، تطلب المؤسسة الحصول على رخصة التشغيل الآمن والصيانة للمحطتين الأولى والثانية من الهيئة الاتحادية للرقابة النووية (اضغط هنا لقراءة رخصة تشغيل المحطتين الأولى والثانية)

طلب رخصة تشغيل المحطتين الثالثة والرابعة: في هذا المستند المكوّن من 20 ألف صفحة، تطلب المؤسسة الحصول على رخصة التشغيل الآمن والصيانة للمحطتين الثالثة والرابعة من الهيئة الاتحادية للرقابة النووية (اضغط هنا لقراءة رخصة تشغيل المحطتين الثالثة والرابعة)

المستندات التي سلّمتها مؤسسة الإمارات للطاقة النووية لهيئة البيئة - أبوظبي:

التقييم الاستراتيجي البيئي: يشرح هذا التقييم الآثار المحتملة من المشروع على البيئة، وينص أيضًا على التدابير المتخذة للحد من هذه الآثار مع وضع برامج الرصد المناسبة. إضافةً لذلك، يتضمن التقييم معلومات عن الأنشطة الإنشائية في الموقع. (اضغط هنا لقراءة التقييم الاستراتيجي البيئي)

التصريح البيئي للإنشاءات النووية: تُصدر هيئة البيئة – أبوظبي التصاريح البيئية للمنشآت القائمة في القطاعات الصناعية والتجارية ومشاريع الصناعات الخفيفة لضمان تطبيق التدابير اللازمة لحماية البيئة وتعزيز الاستدامة وضمان صحة العمال ورفاهيتهم أثناء العمل طوال مراحل الإنشاءات والتشغيل وإيقاف التشغيل المؤقت للمنشأة. (اضغط هنا لقراءة التصريح البيئي للإنشاءات النووية)

خطة الإدارة البيئية للإنشاءات النووية: أعدّ هذه الخطة استشاري معتمد ومسجل لدى هيئة البيئة - أبوظبي، ويتضمن معلومات خاصة بالمشروع ووسائل إدارة الآثار البيئية طوال مرحلة الإنشاءات. (اضغط هنا لقراءة خطة الإدارة البيئية للإنشاءات النووية)

تقييم الآثار البيئية النووية للمحطات الأربع: يعتبر هذا التقييم كأداةٍ للتخطيط لتوجيه تقيم الآثار البيئية المحتملة ووسائل الحدّ منها وبرامج الرصد المناسبة والمتعلقة بالبرنامج المُقترح في إمارة أبوظبي. (اضغط هنا لقراءة خطة الإدارة البيئية للإنشاءات النووية)

إن الأهداف الرئيسية للبرنامج النووي السلمي الإماراتي واضحة وتصب في المصلحة العامة

content-arrow-5631023a91b3d.png (original)